البيض مفيد أم ضار

البيض

البيض مادة غذائية طبيعية مهدئة وتخفض الشهية. ولكن لمن البيض مفيد ولمن ضار؟
 البيض مفيد لأنه يحتوي على 13% بروتين و12% دهون، وكالسيوم وفوسفور ومجموعة كاملة من الفيتامينات.

 وفائدة البيض لا علاقة لها بلون قشرته.
 لأن لون قشرة البيض مرتبط بسلالة الدجاج، أي أن فائدة البيض البني والأبيض متساوية.

يحتوي صفار البيض على مادة الليتسين، التي تغذي أنسجة الدماغ وتزودها بالفوسفور وتمنع تكون لويحات الكوليسترول.
وتوجد في 100 غرام من صفار البيض 7.7 ملليغرام من مادة الليتسين المكون الأساسي لفيتامين D، الضروري خاصة في موسم الشتاء، حيث تقل الأيام المشمسة، لأن الجسم ينتجه عند تلامس الجلد مع الأشعة فوق البنفسجية. 
لذلك يجب تعويض هذا النقص.

تناول بيضة واحدة أو اثنتين في اليوم يساعد على بناء الكتلة العضلية، كما أن امتصاص بروتين البيض أسهل من بروتين اللحوم.
ومع أن 100 غرام من البيض تحتوي على سعرات حرارية قليلة ( 150-160 كيلوسعرة ) إلا أنه مغذ جدا ويخفض الشهية، ما يسمح بتناول كمية طعام أقل من المعتاد.

ولكن كم بيضة يمكن أن نتناول في اليوم؟

بإمكان الشخص السليم تناول 2-3 بيضات في اليوم ونظريا يمكنه تناول حتى 10 بيضات وأكثر. 
ولكن من الأفضل عدم تناول أكثر من 5-6 بيضات، لأنه يجب تناول مواد غذائية أخرى إلى جانب البيض.


يمتص الجسم صفار البيض في جميع حالاته-نيئا، مسلوقا مقليا وغيرها، ولكن البيض النيئ يمكن أن يحتوي على بكتيريا السلمونيلا الخطرة. لذلك يفضل تناوله مسلوقا، حيث بالإضافة إلى ذلك يمتصه الجسم بشكل أفضل

 تناول البيض يوميا يحسن المزاج، حيث تحتوي 100 غرام منه على 320 ملليغراما من مادة الكولين الطبيعية المهدئة.
كما أن 100 غرام من البيض المسلوق تحتوي على 20% من حاجة الجسم اليومية لمادة التربتوفان، التي تنتج هرمون السعادة "سيروتونين".

من عليه تجنب تناول البيض؟

يمكن أن يسبب البيض الحساسية كالفراولة والمكسرات وغيره.
 كما لا ينصح به لمن يعاني من ارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم. 
وكذلك الذين يعانون من التهاب البنكرياس أو من مشكلات في الكبد وكيس الصفراء والتهاب المعدة الحاد.


تعليقات

تابع أحدث المقالات عبر بريدك الإلكتروني